Ramadan R Code

facebooktwitteryoutubersssiteregister

اللون الاحمر اللون الأزرق اللون الأسود اللون الأخضر اللون الوردي اللون البحري اللون الرمادي

انضم لمتآبعينا بتويتر ...

آو انضم لمعجبينا في الفيس بوك ...
قديم 28-08-2011, 10:34 PM   #1 (permalink)
 
الصورة الرمزية كريستينا بنت الملك
nbhg حوار مع (ام النور)


سلام ونعمة اخواتي اعضاء المنتدي





نعمة لكم وسلام من اللة الاب وابنة الوحيد ربنا والهنا ومخلصنا يسوع المسيح



حوار مع (ام النور)


بنعمة المسيح تم افتتاح برنامج جديد باسم





الحوار ده بنعمه ربنا اذا انال رضاؤكم هيستمر بنعمه المسيح



سوف نعرض هذا الموضوع لمعرفة سيرة القديسين مع مشاهدة صورهم المقدسة


سوف ننشر سلسلة اسبوعية كل اسبوع صورة وحوار مع قديس اوشهيد اوشهيدة





البرنامج دة هنستضيف فية قديسينا المعاصرين الذي وهبوا انفسهم وحياتهم لاسم الهنا وملكنا ربنا يسوع المسيح




وسوف نتعرف عليهم من خلال







حوار من نوع خاص كل اسبوع مع قديس









حوار مع (ام النور)





ومعنا في اول حلقة وحوار هذا اليوم







سفينة غنية فيها ارسل كنز الأب الى المكان المحتاج ليغنى المساكين






التي حملت "النار"فى يديها . واحتضنت اللهيب بين زراعيها . اعطت اللهيب صدرها كى يرضع وقدمت لذاك الذى يقوت الجميع لبنها







مع القديسة الطاهر العفيفة ام الرحمة والنور










المكلة الحقيقة









حوار مع (ام النور)












حوار مع (ام النور)












القديسة العذراء مريم























حوار مع (ام النور)



بمناسبة عيد ميلادها المقدس


يوم 22اغسطس الموافق



حوار مع (ام النور)







حوار مع (ام النور)

كل عام وحضرتكم بخير




وبركة صلوتهم تكون معانا جميعا





ارجوا ان ينال الموضوع اعجبكم





وان ننال بركة هذا العمل ونجعلهم قدوة ومثال عطر لينا







حوار مع (ام النور)

اهلا بيكم معنا فى برنامج حوار مع القديسين..





احنا دلوقتى معنا ضيفة مهمة جدا وكلنا بنحبها وهى كمان بنحبنا جدا وهى"امنا الحبيبة العذراء مريم"







واحنا طلبنا منها تعمل معايا حوار




وهى طبعا بتوضعها المعروف وافقت انها تكون معانا انهاردة ..










حوار مع (ام النور)








وهبدّأ حوارى مع امى الحنونة .




حوار مع (ام النور)



+ امى تسمحيلى اسألك كام سؤال ؟









اتفضلى يا بنتى ..









+ امى فى الاول ممكن تقولي للسادة المشاهدين معانا اسم والدك ووالدتتك ؟








والدى اسمة يواقيم وامى اسمها حنة من سبط يهوذا وأبى داود الملك .









حوار مع (ام النور)












+ طيب ممكن تقوليلنا لية اول ما اتولدى دخلوكى الهيكل وسبوكى هناك ؟











أنا كنت نزيرة للرب فوالدى لم ينجبا وقررا أن اول مولود يكون نذير للرب فدخلت الهيكل فى سن ثلاث سنوات حتى سن أثنا عشر عاما .









حوار مع (ام النور)







+ ممكن تقوليلنا كنتى بتعملى اية جوة الهيكل ؟










كنت أقوم بكل ما يستلزم من خدمة وتنظيف الهيكل ولكن كان شغلى الشاغل هو حياة الصلاة وكانت الملائكة تقوم بأطعامى بخبز سماوى .









حوار مع (ام النور)









+ كيف نال يوسف النجار نعمة وبركة خطوبتك ؟








فقد جمعوا من سبط يهوذا اثنى عشر رجلا ً أتقياء ليودعونى عند أحدهم وأخذوا عصيهم وأدخلوها الى الهيكل فأتت حمامة ووقفت على عصا يوسف النجار فعلموا أن هذا الأمر من الرب لأن يوسف كان صديقا ً بارا ً فأخدنى عندة .
















حوار مع (ام النور)









+ كيف يا امى بشرك الملاك وماذا كان رد يوسف على هذة البشارة ؟









كان الامر صعب للغاية لانى عذرا كيف لى انا احبل وآلد ولكن انا آمت الرب فكل ما يردية انا يفعل بى فاليفعل







ولكن يوسف خطيبى لم يستوعب هذا الكلام وابتدأ الشك يدخل الى قلبة حين اتى الية الملاك وقالة انة الله يريد هكذا ..







حوار مع (ام النور)








+ ياترى يا امى أية كانت امنيتك فى الحياة ؟













لم يكن لى أمنية سوى الحياة الأبدية مع الله والملائكة والقديسين فى السماء .

















حوار مع (ام النور)









+ ممكن يا أمى تحكيلنا عن فضائلك التى جائت بالكتاب المقدس ؟







1_ فضيلة الصمت كما هو مكتوب "أما مريم فكانت تحفظ جميع الأمور متفكرة بها فى قلبها .







2_ فضيلة الأحتمال فعندما وجدت نظرات الشك فى عينى القديس يوسف النجار لم أدافع عن نفسى ،بالأضافة إلى أتعاب هروبى إلى مصر والعودة ثانية ومتاعب اليهود والتى لا تقارن عندما نظرت عنيى الى صلبوت ابنى وحبيبى والهى معلقا على الصليب .







3_ فضيلة الخدمة كخدمتى للقديسة أليصابات







4_التواضع وهذا يظهر من حياتى ومعاملاتى مع كل البشر وعدم أفتخارى بالمجد الذى نلتة بكونى أصبح ملكة السمائيين والاضيين .







حوار مع (ام النور)









+ ممكن يا امى تقوليلنا كام سنة عشيتيهم على الارض ؟













انا عشيت ستين سنة منهم اثنى عشر سنة فى الهيكل وأربع وثلاثون سنة فى بيت يوسف الى ان مات ابنى وصعد الى السموات وأربع عشر سنة عند يوحنا الإنجيلي كوصية الرب القائل لى هذا ابنك وليوحنا هذه أمك .







+ ممكن تحكيلنا عن يوم نياحتك ؟

















حوار مع (ام النور)









وهكذا لما دنا الوقت حضر الي العذارى اللواتي بجبل الزيتون وكذلك الرسل الذين ما زالوا أحياء وأجتمعوا حولى وانا كنت مضجعة على سرير وأذا بالسيد المسيح له المجد قد حضر إلي وحوله ألوف ألوف من الملائكة ،فعزانى وأعلمنى بالسعادة الدائمة التي أعدت لى فسرت بذلك . وسألنى الرسل والعذارى أن أباركهم ،فمدت يدى وباركتهم جميعا . ثم أسلمت الروح بيد ابنها، فأصعدها إلى المساكن العلوية . أما الجسد فكفنه الرسل كما يليق وحملوه إلى الجسمانية ،وفيما هم في طريقهم ،اعترضهم بعض اليهود ليمنعوا دفنى ،وأمسك أحدهم بالتابوت ،فانفصلت يداه من جسمه ، وبقيتا معلقتين بالنعش، حتى ندم باكيا بدموع حارة على سوء فعله ،وبتوسلات الرسل القديسين ،عادت يداه إلى جسمه كما كانت من قبل فآمن لوقته بالسيد المسيح . ولما وضعوا جسدى في القبر أخفاه الرب عنهم .















حوار مع (ام النور)









+ امى كنا عايزين نعرف ازاى توما مصدقش ان جسدك صعد الى السماء ؟







ولم يكن توما الرسول قد حضر النياحة وأراد الذهاب إلى أورشليم فحملته سحابة إلى هناك . وفيما هو في طريقه رأنى مع الملائكة صاعدين بجسدى . فقال له أحدهم ،أسرع وقبل جسد القديسة الطاهرة مريم فأسرع وقبلة . وعند حضوره إلى التلاميذ أعلموه بنياحتى فقال لهم : أنتم تعلمون كيف سلكت في قيامة السيد المسيح ولن أصدق حتى أعاين جسدها ، فمضوا معه إلى القبر وكشفوا عن الجسد فلم يجدوه فدهش الكل وتعجبوا فعرفهم توما كيف أنه شاهد جسدى مع الملائكة صاعدين به وهنا سمعوا الروح القدس يقول لهم : أن الرب لم يشأ ان يبقى جسدها في الأرض وكان الرب قد وعد رسله الأطهار أن يريها لهم في الجسد مرة أخرى ، وظلوا منتظرين ذلك الوعد إلى اليوم السادس عشر من شهر مسرى حيث تم الوعد لهم برؤيت جسدى . لتكن صلاتك يا أمنا مريم معنا لأنك الشفيعة لنا عند أبنك الحبيب ..









حوار مع (ام النور)








واخيرا وجدت أن الحوار مع أمنا شيق للغاية ولا يشبع منة أبدا ولكن اكتفيت بهذة الاسئلة التى تعتبر نقطة فى بحر حياة أم النور .. راجيين صلواتها وبركاتها ونكون نحن غير المستحقين أن نستحق أمومتها .. أمين













كل سنة وحضرتك طيبة ياماما العدرا وربنا يديمك لينا ام وشفيعة حنينة وامينة ..









شكرا اخواتي لكم وشكرا لحسن مشاهدتكم واستمعكم



















لقديس اليوم














وفى انتظار كاروز الديار المصريهاكيد كلنا عارفين الاسد










حوار مع (ام النور)










حوار مع (ام النور)





































































































 





التوقيع:











تحياتى بنت الملك كوكو

التعديل الأخير تم بواسطة كريستينا بنت الملك ; 04-09-2011 الساعة 10:27 AM.
  رد مع اقتباس
قديم 28-08-2011, 11:27 PM   #2 (permalink)
 
الصورة الرمزية يوستينا
افتراضي

حو ار شيق و جميل جدددددددددددددددددددددا واكثر من رائع ربنا يبارك خدمتك


  رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)
الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
مع, القديسين, حوار


« حوار مع رئيس القوات الاعلى للسمائيات | حوار مع الاسد (مارمرقس الرسول) »

جديد مواضيع ♥ قسم حوار مع الشهداء والقديسين ♥
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
حوار مع مجنون EbN Al Ra3Y ♥ قسم القصص الدينية القصيرة ♥ 7 10-02-2012 08:41 PM
حوار مع السيجارة Poula Magdy ♥ قسم حوارات ومناقشات عامة ♥ 2 17-09-2011 10:42 PM
حوار فى عام 2055 كريستينا بنت الملك قسم الكوميديا والنكت 2 05-05-2011 06:38 PM
حوار بين زوج وزوجتة كريستينا بنت الملك قسم الكوميديا والنكت 2 09-07-2010 12:49 PM
حوار مع أتان youstena ♥ قسم الاشعار والتأملات الدينية ♥ 1 16-05-2009 02:03 PM

Powered by vBulletin ® Version 3.8.6

Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd avamena.com

 الساعة الآن 10:14 AM.

جميع الحقوق محفوظة لمنتدى افامينا مطران جرجا المتنيح ... جـمـيع الآراء و المـشاركات الـمـنشورة في هذا المنتدى تعبر فقط عن رأى صاحبها الذى قام بكتابتها تحت إسم عضويته و لا تعبر بأى حال من الأحوال عن رأي منتدى افامينا

هذا المنتدى شخصى وغير تابع لاى جهة رسمية أو كنسية وغير خاضع لأى ايبارشية