Ramadan R Code

facebooktwitteryoutubersssiteregister

اللون الاحمر اللون الأزرق اللون الأسود اللون الأخضر اللون الوردي اللون البحري اللون الرمادي

انضم لمتآبعينا بتويتر ...

آو انضم لمعجبينا في الفيس بوك ...
قديم 12-02-2013, 06:16 PM   #1 (permalink)
† خادمة منتدى افامينا †
 
الصورة الرمزية avamena
nbvc علا غبور ام تريزا جديدة لا يعرفها الكثيرون


علا غبور ام تريزا جديدة

السيدة "علا غبور" أو "علا لطفى زكى" (1960 – 2013) عضو وأمين عام مجلس أمناء مؤسسة مستشفى 57357، ومؤسس جمعية أصدقاء أطفال السرطان بالسيدة زينب، و زوجة رجل الأعمال المعروف "رؤوف غبور" صاحب مجموعة شركات غبور رائدة صناعة السيارات في مصر، وأم لثلاثة من الأبناء هم: كمال ونادر ودينا.

تعتبر "علا غبور" أحد أهم رواد العمل الخيري في مصر، فقد كانت المحرك الرئيسي وراء إنشاء مستشفى سرطان الأطفال 57357، وكان لها دورا كبيرا فى جمع التبرعات للمستشفى، وكان رقم 57357 الذي أطلق على المستشفى هو رقم الحساب البنكي الذي كان مخصصا للتبرعات.

بدأ حلم "علا غبور" يتحقق عام 1999 حين تم وضع حجر الأساس للمستشفى التى صارت اليوم أكبر مستشفى لسرطان الأطفال في العالم.


علا غبور ام تريزا جديدة

ومن خلال شهادات المرضى وأسرهم فى حقها، فقد كانت "غبور" سيدة غاية في الأناقة والثقافة وقوة الشخصية، لكنها كانت غاية في الرقة أيضا، وكانت تهتم شخصيا بالأطفال واحدا واحدا وتقوم بزيارتهم يوميا وتغمرهم بحبها وحنانها، حتى أنها كانت تصر على مرافقة بعضهم أثناء جلسات العلاج للتخفيف عنهم، كما كانت تهتم بالأمهات وتدرك مدى احتياجهن للدعم المعنوي، وقد وصفتها والدة إحدى الأطفال التي تلقت العلاج بالمستشفى بأنها كانت "سيدة مذهلة خليط من العاطفة الجياشة والحنان اللانهائي ".

علا غبور ام تريزا جديدة


ويُذكر لـ "غبور" أنها كانت ترفض رفضا تاما أن تقوم أى أسرة طفل مريض بدفع ولو جزء من نفقات العلاج حتى وإن كانوا مقتدرين، لأنها كانت ترى أنه إذا سُمح للمقتدرين بدفع نفقات العلاج فإن ذلك سيساهم في شعور غير المقتدرين بمدى عجزهم، وفي حالة إصرار أحد على الدفع فكانت توجهه للتبرع بالمبلغ لصالح المستشفى.

لم تكن غبور تتوانى عن استثمار جميع التجمعات المحلية والدولية لجمع التبرعات للمستشفى، وتقول "ميرا دوس" التي عملت معها عن قرب أنها تعلمت منها كيف كانت تمحي كبريائها لتطلب الدعم المادي للمستشفى، علما بأنه عند الاشادة بالمستشفى كانت "غبور" تتوارى عن الأنظار وتصر على عدم الظهور وإنكار الذات.


نالت "علا غبور" عدة تكريمات دولية في مناسبات مختلفة، كان آخرها فى مايو الماضى عندما تم تكريمها من قبل مؤتمر الغرف التجارية الأمريكية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في تونس ضمن مجموعة السيدات المكرمات من الدول العربية كأفضل إمراة في المؤسسات غير الهادفة للربح وذلك تقديرا لدورها فى إنشاء مستشفى سرطان الأطفال المعروف باسم 57357 والتى تعتبر رائدة فى العمل الخيرى ومن قيادات الحركة الخيرية على مستوى منطقة الشرق الاوسط وافريقيا .


علا غبور ام تريزا جديدة

ولم يقتصر عمل "علا" على مستشفى 57357، فقد كانت لها مساهمات في مجال مكافحة سرطان الثدي، ومركز د. مجدي يعقوب للقلب في إسوان، وغيرهما الكثير، وكانت تقول إنها مهمومة بايجاد جيل جديد في مصر يهتم بالعمل الخيري الجاد.

رحلت السيدة "علا غبور" عن عالمنا فى 18 ديسمبر 2012 بعد صراع مع مرض سرطان الرئة دام حوالي أربعة أشهر في هيوستن بالولايات المتحدة الأمريكية حيث كانت تتلقى العلاج هناك.

رحم الله السيدة "علا غبور" ورزق مصر بالكثير من أمثالها ممن حبب إليهم الخير وحبب الخير إليهم.

علا غبور ام تريزا جديدة

مقال ل مروة على 2013-01-25

يتبع



 





التوقيع:

منتدى افامينا مطران جرجا المتنيح




  رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 06:20 PM   #2 (permalink)
† خادمة منتدى افامينا †
 
الصورة الرمزية avamena
افتراضي

الأنبا ارميا في حفل علا غبور :



لم ترفض طلب لأحد ولا ترد إنسان مهما كان كتب-عماد توماس | السبت 9 فبراير 2013

قدم الأنبا ارميا جائزة المركز الأرثوذكىى للعلوم الإنسانية والثقافية باسم الراحلة "علا غبور" إلى زوجها الدكتور رؤوف غبور خلال الحفل الذي أقيم بالمركز. وأعلن الأنبا ارميا أن الجائزة ستقدم سنويا باسم "علا غبور" يوم 8 يناير من كل عام في ذكرى رحيلها.

وقال الأنبا ارميا عن الراحلة إنها لم ترفض طلب لأحد ولم ترد إنسان مهما كان ، ولا تعرف كلمة "لا" ودائما تقول "نعم " وربنا يقدرني" وكانت حياتها مملوءة بالعطاء والحب مشيرة الى انها هربت من تكريمها خلال حياتها وشاهدها قبل افتتاح المركز الارثوذكسى تقوم بتنظيف المكان بنفسها.

وأضاف : لم يلجأ احد مسلما او مسيحيا، غنيا او فقيرا، فى اى احتياج له كشخص او مجموعة والا تزلل العقبات وتنفذها، وحلمت بمستشفى 57357 وتقابلت مع البابا شنودة فى 2008 وطلبت منه ان يزور المستشفى فلبى دعوتها . وساعدت فى مستشفى الدكتور مجدى يعقوب. مختتما كلمته بان مصر والكنيسة كسبت تذكارا يخلد باسمها لنسير عليه

وقال الدكتور هاني حسين، مدير مستشفى 57357، ان السيدة "علا غبور"، كانت تفكر من خلال منظومة تقنية لعلاج المشاكل الطبية وليست كسيدة لديها المال، وكان لها دور كبير في بناء مستشفى 57357 وهى الوحيدة التى أكملت مشوار العطاء حتى النهاية من رجال الأعمال وكانت تحضر للمستشفى يوميا، وأحضرت معدات طبية من شركة سيمنس من خلال طائرة خاصة. وكانت تشعر بكرامة الأب وإلام للمرضى، وتعيش مع المرضى، وتبكى يوميا من اجلهم، استخدمت عمرها لفائدة الناس. وكانت تحضر أطباء متخصصين فى جراحات القلب لمستشفى ابو ريش ومستشفى الشرطة.

وقال زوجها الدكتور رءوف غبور، إننا حضرنا اليوم للاحتفال بذكرى علا، وان الله اكرمة بمعرفتها خلال ثلثى عمرها منذ أن كان عمرها 17 عاما. وعملت فترة طويلة مع الأطفال المعوقين والأيتام وكانت ترعى دور أيتام وعملت مع المعهد القومي للأورام الذي كان بداية لبناء مستشفى السرطان. واستكمل : لو أن مصر بها واحد في المائة مثل "علا " لكنا أفضل دولة في العالم


يتبع


التوقيع:

منتدى افامينا مطران جرجا المتنيح




  رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 06:22 PM   #3 (permalink)
† خادمة منتدى افامينا †
 
الصورة الرمزية avamena
افتراضي

فيديو صلاة جنازة السيدة علا غبور بالكاتدرائية المرقسية2 13 1 2013



أنبا إرميا يتحدث عن عطاء الراحلة علا غبور



كلمة أنبا إرميا خلال منح اسم علا غبور جائزة المركز الثقافى



أنبا إرميا يكرم اسم الراحلة علا غبور



كلمة ناجي وليم عن الراحلة علا غبور


كلمة ماجدة غبور عن الراحلة علا غبور



كلمة د. شريف أبو النجا عن الراحلة علا غبور




الفيلم التسجيلي عن الراحلة علا غبور ج1


الفيلم التسجيلي عن الراحلة علا غبور ج2




لقطات تذكارية من كلمة ا.علا غبور عضوا وأمينا عاما لمجلس امناء مؤسسة ٥٧٣٥٧




لقطات تذكارية لحوار مع الراحلة علا غبور فى برنامج مصر النهارده 25-8-2010 2/4



التوقيع:

منتدى افامينا مطران جرجا المتنيح




  رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 06:58 PM   #4 (permalink)
† خادمة منتدى افامينا †
 
الصورة الرمزية avamena
افتراضي

علا غبور اسم لا يعرفه الكثيرون ولكنها معروفة جدا فى مجال أعمال الخير والخدمات التطوعية رغم أنه من النادر رؤية صورة منشورة لها. وهى الجندى المجهول الذى كان وراء مشروع مستشفى 57357 لعلاج أطفال مرضى السرطان منذ بدأ فكرة. وهى التى جندت نفسها لجمع أموال إقامة المستشفى الذى عالج ورسم البسمة على وجوه مئات الأسر التى تسلل المرض الخبيث إلى أطفالها. وهى التى تولت متابعة كل صغيرة وكبيرة فى تصميم وبناء المشروع.وقد أصروا على توليها أمانة مجلس أمناء المستشفى ورئاستها، ورغم كثرة الإعلانات عن المستشفى لم تظهر فى إعلان واحد.
ومن المفارقات أن السيدة التى منحت حياتها لرعاية وعلاج وإنقاذ حالات السرطان تسلل إليها المرض وانتشر ولم تكتشفه إلا أخيرا رغم أحدث الأجهزة التى تعيش بينها.

وداعا ملاك الشفاء ..علا غبور ترحل بعد سنوات من العمل الخيري

أقيمت في الكاتدرائية المرقسية بالعباسية صلاة الجناز على روح السيدة علا غبور (1960-2013) عضوة مجلس أمناء مؤسسة مستشفى 57357 التي انتقلت إلى الأمجاد السماوية في هيوستن بالولايات المتحدة الأمريكية حيث كانت تتلقى علاجا من مرض سرطان الرئة الذي قضى عليها بعد صراع دام حوالي أربعة أشهر. رأس صلاة الجناز الأنبا بستني أسقف حلوان و الأنبا يؤانس الأسقف العام والأنبا ارميا الأسقف العام، وكانت الكلمة عن قصر حياة الإنسان ووجوب أستغلالها لمجد الله وهو الشىء الذي قامت به بجدراة الراحلة علا غبور لخدمتها المتفانية للأطفال والمرضى والسيدة علا غبور زوجة رجل الأعمال ورائد صناعة السيارات في مصر رؤوف غبور ووالدة كمال ونادر ودينا غبور وهم جميعا حاصلين على شهادات في إدارة الأعمال ويعملون في "غبور أتو" وتعتبر علا غبور مثالا للعمل الخيري في مصر فقد كانت المحرك الرئيسي وراء انشاء مستشفى سرطان الأطفال 57357 وكانت تشجع الجميع حتى محدودي الدخل على المساهمة في تمويله. ورقم 57357 الذي أطلق على المستشفى هو رقم الحساب البنكي الذي كان مخصصا للتبرعات. وبدأ حلم علا يتحقق عام 1999 حين تم وضع حجر الاساس للمستشفى الذي صار اليوم كما يوصف على موقعه الاليكتروني "أكبر مستشفى لسرطان الأطفال في العالم والرائد في الخدمة الصحية المتميزة في مصر" وهو نموذج لما يمكن للبشر أن يقدموه بالعمل المشترك المتفاني". وقد قدم المرضى وعائلتهم شهادات مفعمة بالعاطفة والحب تشهد على عمل علا معهم فقد كانت تهتم شخصيا بالأطفال واحدا واحدا وتقوم بزيارتهم يوميا وتغمرهم بحبها وحنانها حتى أنها كانت تصر على اصطحاب بعض منهم أثناء جلسات العلاج للتخفيف عنهم . وكانت تهتم بالأمهات وتدرك مدى احتياجهن للدعم المعنوي. ووصفتها والدة إحدى الأطفال التي تلقت العلاج بالمستشفى بأنها كانت سيدة مذهلة خليط من العاطفة الجياشة والحنان اللانهائي "كانت غاية في الأناقة والثقافة وقوة الشخصية لكنها أيضا غاية في الرقة. كانت سندا قوية لي طوال فترة علاج ابنتي التي كانت تبلغ من العمر 6 سنوات ولم يقدر لها الشفاء. أتذكرها الآن كإنسانة ملائكية وأنا واثقة أنها انضمنت للملائكة الصغار ومنهم ابنتي من الذين تعاطفت معهم" وتحكي أيضا هذه السيدة التي طلبت منا ذكر اسمها كأم "سيلين" أن الأسرة حاولت أن تدفع ولو جزء من نفقات علاج الإبنة ولكن علا أكدت رفضها التام، لأنه إذا سمح للمقتدرين دفع نفقات العلاج فإن ذلك سيساهم في شعور غير المقتدرين بمدى عجزهم..وفي حالة إصرار أحد على الدفع فيمكنه التبرع بالمبلغ لصالح المستشفى، وكان الجميع يلقون نفس الإهتمام، واهتمت علا بأن يكون للمستشفى أماكن يمكن للأمهات والأباء الصلاة بها، كانت تدرك جيدا احتياجهم الشديد للمعونة الإلهية. لم تكن علا تتوانى في استثمار جميع التجمعات المحلية والدولية لجمع التبرعات للمستشفى، وتقول ميرا دوس التي عملت معها عن قرب كيف تعملت منها أن تمحي كبريائها لتطلب الدعم المادي للمستشفى. علما بأنه عند الاشادة بالمستشفى والعمل به كانت علا تتوارى عن الأنظار وتصر على عدم الظهور في نكران عجيب للذات. ونالت علا غبور عدة تكريمات دولية في مناسبات مختلفة وعند تكريمها من قبل مؤتمر الغرف التجارية الأمريكية في تونس في مايو الماضي كأفضل إمراة في المؤسسات غير الهادفة للربح تم تكريم سيدتين مصريتين معها هما عزة فهمي ونيفين لطفي، وكتبت الأخيرة لوطني عن هذا الحدث فقالت :إنه عندما عرض فيلم عن مستشفى 57357 شعرنا أنا وعزة أننا لا شىء بجانب علا وأذهلنا كلامها عن الأطفال فكانت تبكي عندما تتذكر البعض ممن لم يقدر لهم النجاة من المرض" ولم يقتصر عمل علا على مستشفى 57357 فكانت لها اياد بيضاء في مجال مكافحة سرطان الثدي ومركز د.مجدي يعقوب للقلب في إسوان وغيرهما الكثير، وكانت تقول إنها مهمومة بايجاد جيل جديد في مصر يهتم بالعمل الخيري الجاد، فالدعوة أن يرسل فعلة لحصاده، وأن ينيح روح الراحلة في فردوس النعيم. سامية سيدهم


بعض صور للراحلة علا غبور


















صور للعائلة فى جنازة الراحلة علا غبور



اسرة غبور



د.منى زكى اخت الراحلة علا غبور ووالدتها وابنائها


يتبع


التوقيع:

منتدى افامينا مطران جرجا المتنيح




  رد مع اقتباس
قديم 12-02-2013, 07:21 PM   #5 (permalink)
† خادمة منتدى افامينا †
 
الصورة الرمزية avamena
افتراضي

علا غبور فى الصحف العالمية




It is with great sadness that we announce the passing of our beloved board member, Ms. Ola Ghabour, after a short and valiant battle with cancer. Ms. Ghabour led a very successful life. She was a
co-founder Children’s Cancer Hospital Egypt 57357 in Cairo as well as Egypt Cancer Network in the U.S. As a tireless volunteer and visionary, she also served as the Secretary General of the Children’s Cancer Hospital Foundation 57357 (CCHF), as well as the Chairman of the Board of the Association of Friends of the National Cancer Institute (AFNCI).

Her contributions to Egypt Cancer Network 57357 have been invaluable, and her presence in all of her activities will be sorely missed.

This entry was posted in News, The Buzz and ***ged 57357, AFNCI, Cairo, Cancer, cancer hospital, cancer network, cchf, Children, Children's Cancer Hospital Egypt, Children's Cancer Hospital Egypt 57357, Egypt, Egypt Cancer Network, ghabour, Hospital, hospital foundation, national cancer institute, volunteer. Bookmark the permalink.


التوقيع:

منتدى افامينا مطران جرجا المتنيح




  رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)
الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
لا, ام, الكثيرون, جديدة, يعرفها, عما, غبور, نريزا


« خاتم الزواج | ماذا تعلم عن الضحك والبكاء »

جديد مواضيع قسم المعلومات العامة
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
نبذة عن حياة الام تريزا simo ♥ قسم سير حياة القديسين والشهداء ♥ 1 07-12-2012 06:32 PM
معلوماااااااااااات مافيش حد يعرفها غيري وبس كرستينا 2 قسم الكوميديا والنكت 2 13-02-2012 11:05 PM
10 أشياء يجب أن يعرفها الرجل عن الابوة katy قسم خاص بالمشورة الأسرية 5 13-01-2012 11:49 PM
يشفى من البرص ويعتمد الكثيرون فى كنيستة الجديدة Armia.IT ♥ قسم خاص بالشهيد البطل مارجرجس الرومانى ♥ 2 22-05-2011 04:44 PM
الام تريزا القديسة البارة ABOMENA قسم الافلام الدينية 4 03-09-2010 11:04 PM

Powered by vBulletin ® Version 3.8.6

Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd avamena.com

 الساعة الآن 07:21 AM.

جميع الحقوق محفوظة لمنتدى افامينا مطران جرجا المتنيح ... جـمـيع الآراء و المـشاركات الـمـنشورة في هذا المنتدى تعبر فقط عن رأى صاحبها الذى قام بكتابتها تحت إسم عضويته و لا تعبر بأى حال من الأحوال عن رأي منتدى افامينا

هذا المنتدى شخصى وغير تابع لاى جهة رسمية أو كنسية وغير خاضع لأى ايبارشية